web 2.0

vendredi 20 mars 2009

ألا خلّدي



إحياء للذكرى حبيت نعمل تدوينة نوستالجيك ونْذكِّر بالنشيد الوطني لتونس بين 1958 و 1987 إلي كان يتم العمل به بعد الإطاحة بالملكية ايام الامين باي و إلي هوا بيدو عَوَّضْ النشيد الأسبق سلام الباي

النشيد ألا خلّدي تنحى بعد الإطاحة ببورقيبة في 7 نوفمبر 1987, و تْبدِّل بحماة الحمى في 12 نوفمبر من نفس العام (يعني 5 أيام بعد التحوّل) على خاطروا كان يشير صراحة إلى شخص الرئيس الحبيب بورقيبة
نـخـوض اللهيــــب بروح الـحبيب زعيـم الوطن

video

* نشيد الا خلدي *

ألا خلّدي يا دمانا الغوالـي جهــــاد الوطن

لتحرير خضـرائنا لا نبالـي بأقسى الـمحـــن

جهــــاد تــحـــــلّى بنصـــــر مبيــــــن

على الـغاصبين على الظالـــمين طغاة الزمـــن

نـخـوض اللهيــــب بروح الـحبيب زعيـم الوطن

***

أرى الحكم للشعب فابنوا لنا من المجد أعلى صروح تشاد

أجيبوا أجيبوا لأوطاننا نـداء اﻷخـوة والاتـحـاد

وذودوا العدى عن حمى أرضنا وكونوا أسودا ليوم الجلاد

***

ورثنا الجلاد ومجد النضال وفي أرضنا مصرع الغاصبين

وصالت أساطيلنا في النزال تـموج بأبطالنا الفاتحين

لواء الكفاح بهذا الشمال رفعناه يوم الفدى باليمين

***

شباب العلى عزّنا بالحمى وعزّ الحمى بالشباب العتيد

لنا همّة طالت اﻷنجما تعيد المعالي وتبني الجديد


فحيّوا اللّوا خافقا في السّمـا بعزّ وفخر ونصر مـجـيد


كلمات جلال الدين النقاش
الحان د. صالح المهدي


8 commentaires:

Nomade a dit…

:)شكرا على كعبة النستلجي حتّى كان آني خلط على النّشيد هذا في الوقت الضّايع

على حسب ما نتذكّر حتّى حماة الحمى قصّولنا منها مُورْسُو
...

لاعب النرد a dit…

المفروض أنا في 87 كبير و نتفكر...أما شيء نسيت النشيد ..كأنو غسيل مخ بالعمل
أما يقولوا انو حماة الحمى هي النشيد الشعبي و الا خلدي كانت متع السلطة و هذاكا علاش صار التغيير الى جانب حكاية " بروح الحبيب". زعمة صحيح؟

Dovitch a dit…

صحيح انو حماة الحمى عملولها تغييرات
نحاو منها المقطع هذا

"بلادي احكمي واملكي واسعدي فلا عاش من لم يعش سيدا
بحرّ دمي وما في يـــــــــــــدي أنا لبلادي وحزبي فـــــــدا"....

يحكي على حزب حاكم واحد وقت إلي احنا عنا التعددية هاهاها

وزادوها بيتين للشابي

إذا الشّعْبُ يَوْمَاً أرَادَ الْحَيَـاةَ فَلا بُدَّ أنْ يَسْتَجِيبَ القَـدَر
وَلا بُـدَّ لِلَّيـْلِ أنْ يَنْجَلِــي وَلا بُدَّ للقَيْدِ أَنْ يَـنْكَسِـر

Dovitch a dit…

صحيح زادة انو حماة الحمى كانت نشيد شعبي معروف
أما الى خلدي بدلوها على خاطر ذكر بورقيبة
كانوا ينجم يبدلوه المقطع إلي يحكي على بورقيبة أما خافوا لا تقعد الناس تركز علي البيت إلي ما يعجبش

Anonyme a dit…

Merci pour le post. ça fait du bien de replonger dans le passé. c'est peut être subjectif, mais je prefere cet hymne à celui qui est en vigueur maintenant.
un petit détail pour les paroles : il s'agit de "دمان " et non pas de "دمانا "
j'espere qu'on reviendra un jour à cet hymne ( avec ou sans la référence à Bourguiba)

Dovitch a dit…

Merci pour votre commentaire. J'ai également la même préférence pour l'hymne Ala khalidi.

Anonyme a dit…

Mieux vaut un Hymne 100% Tunisien avec réference à Bourguiba QU'un poème Egyptien massacré!!!
http://fr.wikipedia.org/wiki/Huma_Al-Hima

Dovitch a dit…

Absolument d'accord avec vous!

Enregistrer un commentaire